⁠⁠⁠لماذا لم يحتفل الصحابة بمولد النبي صلى الله عليه وسلم ؟!

هل نحن نحب النبي صلى الله عليه وسلم أكثر منهم ؟!
هل نحن تفطّنّا لشيء لم يفطنوا له ؟!
هل من رفع عقيرته بالمولد يتّبع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ‘ في سُننه ؟!

أتحدى هؤلاء أن يأتوا بصحابيٍّ واحد احتفل بمولد النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ

والغريب أن أكثر من ينادي بالاحتفال بالمولد لايتّبعون سُنته، فلايقتفي آثاره، بل منهم من لايعرف حتى أسماء كتب السُّنة السِّتة ، بل منهم من لايصلي !

وللعلم، فإنّ سبب النهي عن الإحتفال بمولده عليه الصلاة والسلام :
أنه لم يأتِ عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ أنه أوصى به، مع أنه قال في أحاديث أخرى (مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلاةً وَاحِدَةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا)[مسلم -384 -]، قالها لهم لأن هذه عبادة، ولو كان الاحتفال بمولده عبادة لأوصانا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بها كما أوصانا في الصلاة عليه .

كذلك الاحتفال بالموالد هي من عادات النصارى كما في رأس السنة .
والاحتفال بمولد النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ زيادة على أنه تشبُّهٌ بالنّصارى ـ فيه اتِّبَاعٌ للفاطميين الرافضة الذين هم أول من ابتدع هذا الاحتفال .

فيادعيّ، ويامن تدّعي الإيمان بالتمنّي، لو كنتَ مُحبّا للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ لمَا تذكرتَهُ يومًا واحدًا في السَّنَةِ ! بل كل يوم باتّباع سُنّته ـ بدون استثناء وبدون انتقاء ـ فكما قيل : (إنَّ المُحِبُّ لِمَنْ يُحِبُّ مُطِيعُ) .

ولاشك أنّ من يحب النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ هم من يتّبعون سُنّتَهُ، لا أصحاب الدعاوَى الكاذبة والمُغرضة .

والله الموفق .

كتبه / الشيخ سالم الوصّاري ـ حفظه الله

عضو اللجنة العليا للإفتاء ـ ليبيا

2 – ربيع الأول –  1438 هـ

3 – ديسمبر – 2016 م